جامعة بلا مدير ونفط بلا سياسة

26/9/2010

قد يستغرب القارئ أن جامعة الكويت بدأت الدراسة فيها هذا اليوم، والأسبوع الماضي كان دوام أعضاء هيئة التدريس، ولكنها تعيش من دون مدير للجامعة ولا نواب للمدير ولا عمداء ولا رؤساء أقسام!.. هذا الكلام صحيح وليس من نوع الدعابة، بل هي حقيقة وللأسف الشديد!! هل يعقل لأكبر صرح علمي في الكويت أن يبدأ عامه الدراسي بأكبر عدد قبول طلاب وطالبات في تاريخ جامعة الكويت بما يزيد على ثمانية آلاف طالب وطالبة؟.. هل هي السياسة ولعبة الكراسي أم المحسوبيات أم أزمة القرار التي تعيشها الكويت؟!

نحن كأعضاء هيئة تدريس نعاتب زميلتنا الأستاذة بجامعة الكويت د. موضي الحمود، وهي ابنة جامعة الكويت، بل القيادية السابقة بالجامعة، لعدم حسمها اسم مدير جامعة الكويت، سواء بالتجديد لمدير جامعة الكويت أ.د. عبدالله الفهيد، وهو أحد أفضل الحلول، أو اختيار لجنة ترشح أسماء على أساس الكفاءة العلمية، وهم كثر، لا على أساس الموازنات السياسية أو تحديدا باستخدام الفيتو السياسي.

ان جامعة الكويت لا تستحق هذا الاهمال، فكيف ندرس ابناءنا الادارة والتفويض والقرار وهي تعيش أزمة قرار؟ هل هذا يجوز يا د. موضي الحمود؟!

مقالي السابق عن السياسة النفطية غير الموجودة لدولة تعتمد على مصدر طبيعي واحد لا غير وهو البترول، أخذ الكثير من ردود الأفعال المؤيدة لسياسة الحكومة وهي تعيش يوميا وتعيّشنا معها أزمة الحسم.. يا حكومة ان النجاح سهل جدا، ولكنك تصرين على الفشل.. كيفكم!! لكم القرار ولنا التقييم.

 

***

Catalyst «نووي»:

بودي أن اعرف ما هي سياسة الكويت النووية! هل اللجنة النووية لديها صلاحيات لرسم استراتيجية الكويت النووية أم انها تخطط ؟ أرجو الإفادة فلدينا ملف ثقيل جدا جدا عن هذا الموضوع الخطر.. افيدونا افادكم الله.

 

د. حمد محمد المطر

CatalystQ8@hotmail.com